القائمة الرئيسية

الصفحات

مشروب الزنجبيل


فوائد الزنجبيل السحري




الموطن الأصلي لنبات الزنجبيل هي الدول الدافئة في قارة آسيا مثل اليابان و الصين و الهند و أصبح يزرع الأن أيضا في بعض الأماكن في أفريقيا و أمريكا الجنوبية و الشرق الأوسط و شاع استخدامه كغذاء و دواء منذ العصور القديمة. 



فوائد الزنجبيل عديدة بداية من كونه أحد التوابل الغذائية - فيستخدم الأشخاص الزنجبيل طازجا أو مجففا في الطهي - إلى استخدامه في الصناعة و الدواء.


دعونا نتعرف على الزنجبيل و فوائده و خصائصة الطبية في هذه المقالة. 






كيف يعمل الزنجبيل




الزنجبيل يحتوي على مواد كيميائية يعتقد الباحثون أنها تعمل بشكل أساسي في المعدة و القولون ثم الجهاز العصبي فتقلل الغثيان و الإلتهابات. فهو يحتوي على مواد مضادة للالتهابات و البكتيريا و الفيروسات.


استخدامات وفوائد الزنجبيل الشهيرة





  • أحد التوابل للطعام و المشروبات. 



  • عطر في صناعة الصابون و مستحضرات التجميل. 



  • مكون في الأدوية المضادة للغازات و الحموضة و للغثيان و الإسهال. 





فوائد الزنجبيل





  • أظهرت الأبحاث أن الجنزبيل مصدر ممتاز لمضادات الأكسدة لذا يساعد على الوقاية من السرطان.




  • أظهرت الأبحاث أن تناول الزنجبيل في الأيام الإولى من الدورة الشهرية يقلل الألم المصاحب لفترة الحيض.




  • تشير معظم الأبحاث أن تناول الزنجبيل يمكنه تقليل الألم المصاحب للمصابين بهشاشة العظام ، ان استخدام زيت أو دهان الزنجبيل يخفف من آلام المفاصل.




  • تناول النزنجبيل يقلل من الغثيان و القيىء المصاحب لفترة الحمل و لكن بعد استشارة الطبيب.




  • تشير الأبحاث إلى أن تناول بعض من مسحوق الزنجبيل قبل تناول الطعام بساعة يفيد الأشخاص الذين يعانون من عسر الهضم و يساعد على سرعة تفريغ الطعام حيث أن له تأثيرات على انزيمات الهضم. 




  • وقد أشارت الأبحاث أن الإنزيمات الموجوده في الزنجبيل يمكن أن تساعد الجهاز الهضمي على طرد الغازات و أنه قد يخفف أو يمنع الامساك. 




  • أشارت أيضا بعض الأبحاث أن تناول الزنجبيل 3 مرات يوميا لمدة 45 يوم يساعد على تقليل مستوى الدهون الثلاثية والتخلص من الكوليسترول. 




  • أشارت الأبحاث أن الزنجبيل الطازج قد يساعد في حماية الجهاز التنفسي وعلاج البرد.



و توجد أيضا استخدامات عديدة تحتاج إلى المزيد من الأبحاث و الأدلة لتأكيد صحتها. 





نبات الزنجبيل، فوائد الزنجبيل



الآثار الجانبية للزنجبيل




يعتبر الزنجبيل آمنا عندما نتاوله بالقدر المناسب لكنه يمكن أيضا أن يسبب بعض الآثار الجانبية مثل الإسهال و حرقة المعدة و زيادة النزيف أثناء الحيض عند النساء ، يمكن أن يسبب تهيجا في الجلد لبعض الأشخاص و لكنه يعتبر آمنا على المدى القصير.



ماهي اضرار الزنجبيل




على الرغم من أن الزنجبيل يعتبر آمنا عند تناوله أثاء الحمل لكن هناك بعض المخاوف حول الاعتقاد أنه يؤثر على هرمونات الجنس الجنينية أو يزيد من مخاطر الاجهاض عند تناوله بمعدل أكثر من المعتاد للخوف أيضا من مخاطر حدوث النزيف و لذا لا ينصح باستخدامه بالقرب من وقت الولادة. 



لا توجد معلومات موثقة حول التناول الآمن للزنجبيل أثناء الرضاعة الطبيعية لذا ينصح بتجنبه. 


يؤثر الزنجبيل على مستوى الأنسولين و السكر في الدم لذا يجب تناولة مع ارشادات الطبيب بالنسبة لمرضى السكر. 


قد يؤدي تناوله بكميات أكبر من المعتادة لحدوث مشاكل لمرضى القلب.

تعارض الزنجبيل مع الادوية




قد يسبب الزنجبيل بطىء في تجلط الدم ، لذا فتناول مع أدوية منع التجلط قد يزيد من فرص النزيف و الإصابة بالكدمات. 

تتفاعل أدوية ارتفاع ضغط الدم مع الزنجبيل ،  قد يقلل الزنجبيل من ضغط الدم أو انخفاض ضربات القلب كذلك.



استعرضنا لكم بعض المعلومات و الفوائد حول نبات الزنجبيل و استخداماته الطبية ، نتمنى منكم المتابعة و ترك التعليقات.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات