القائمة الرئيسية

الصفحات

استخدام بلازما الدم في علاج مرضى الوباء الجديد

استخدام بلازما الدم في علاج مرضى الوباء الجديد

خصصت وزارة الصحة المصرية خمسة مراكز لاستقبال المتبرعين في جميع أنحاء مصر.






بعد اجتياح الوباء المستجد لدول العالم في الشهور الماضية و تسبب في إصابة و وفاة عدد كبير من الأشخاص على المستوى العالمي بدأت المؤسسات العلمية بإجراء تجاربها لاكتشاف العلاج لهذا الوباء الجديد و توصلت لعلاج الوباء ببلازما المتعافين.


وقد أعلنت وزارة الصحة المصرية يوم الجمعة الماضي نجاح التجارب الطبية في استخدام بلازما الدم في علاج مرضى الوباء الجديد ، و ارتفاع معدلات الشفاء.

مراكز استقبال المتبرعين



هذا و قد دعت وزارة الصحة المصرية كل المتعافين من الوباء الجديد التوجه للمراكز المخصصة للتبرع ببلازما الدم للمساعدة في علاج المصابين الآخرين ، و قد خصصت وزارة الصحة المصرية خمسة مراكز لاستقبال المتبرعين في جميع أنحاء مصر و على رأسها المركز الوطني لنقل الدم و مراكز أخرى في الإسكندرية و طنطا و المنيا و الأقصر.




الشروط الواجب توافرها في المتبرع



  •  أن يكون عمر المتبرع بين 18 و 60 سنة. 

  •  أن يزيد وزن المتبرع عن 50 كيلوجرام.

  •  الحصول على نتيجة اختبار PCR إيجابية للوباء.

  • دليل على نتيجتين سلبيتين لإختبار المسحة. 

  • اجراء التبرع بعد 14 يوم من تاريخ آخر نتيجة سلبية.

  • عدم وجود أعراض جديدة للمرض على المتبرع

و قد قام بإجراء هذه التجارب الطبية فريق البحث الوطني لخدمات نقل الدم بناء على إعلان إدارة الغذاء و الدواء الأمريكية FDA أنه يمكن استخدام البلازما من المرضى المتعافين من وباء كورونا المستجد لعلاج الحالات الحرجة من المصابين.



كيفية علاج الوباء المستجد بالبلازما



فقد أظهرت الأبحاث في كثير من الدراسات احتواء بلازما المتعافين على الأجسام المضادة لوباء كورونا مما يساعم في انقاذ العديد من الحالات الحرجة. فعندما يصاب شخص بهذا الوباء يبدأ جهازه المناعي في تكوين أجسام مضادة لمواجهة المرض و بمرور الوقت يمكن العثور عليها في البلازما و هي الجزء السائل من مكونات الدم.




هل نجحت تجربة العلاج بالبلازما؟




بعد نجاح هذه التجارب نجد أملا كبير في انقاذ العديد من مصابي ذلك الوباء المستجد ، عن طريق علاج الوباء المستجد بالبلازما و مع ذلك يجب علينا جميعا اتباع سبل الوقاية للحد من ظهور حالات جديدة و منع انتشار الوباء المستجد مرة اخرى بالمداومة على غسل الأيدي دوما و تعقيمها وارتداء الكمامات عند الخروج و اتباع سبل التباعد الإجتماعي.


اقرأ ايضا كيفية تقوية جهاز المناعة الاعشاب 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات